أخبار

سندات الخزانة الإسلامية لأول مرة في الإمارات تستقطب عطاءات بقيمة 8.3 مليار درهم

سيتبع مزاد T-Sukuk بإدراج في بورصة ناسداك دبي للترويج لتداول السوق الثانوية جنبًا إلى جنب مع المتعاملين الأساسيين

تم تجاوز الاكتتاب في المزاد الأول في الإمارات العربية المتحدة لصكوك الخزينة الإسلامية المقومة بالدرهم (T-Sukuk) بمقدار 7.6 مرة وجذب عطاءات بلغ مجموعها 2.26 مليار دولار (8.3 مليار درهم).

كان الطلب القوي عبر كلتا الشريحتين، مع تخصيص نهائي قدره 550 مليون درهم لشريحة السنتين و550 مليون درهم لشريحة الثلاث سنوات بإصدار إجمالي قدره1.1 مليار درهم.

قال الشيخ مكتوم بن محمد، النائب الأول لحاكم دبي ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، إن الإطلاق الناجح لمزاد صكوك T يعكس السياسات والأهداف الاستثمارية الاستراتيجية الحكيمة لدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تواصل الدولة ترسيخ مكانتها كاستثمار عالمي. وجهة.

وسيتبع مزاد T-Sukuk عملية إدراج في بورصة ناسداك دبي للترويج للتداول في السوق الثانوية إلى جانب التجار الأساسيين. سيوفر البرنامج بدائل استثمارية آمنة، مما يساهم بشكل أكبر في تطوير بيئة الاستثمار في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال الشيخ مكتوم بن محمد: “ستوفر إصدارات T-Suuk أصولاً إسلامية عالية الجودة وبأسعار تنافسية بسبب زيادة قاعدة المستثمرين، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على اقتصاد الدولة وبيئة الاستثمار”.

وكان أدنى عرض لمدة عامين 3.90 في المائة، مع متوسط ​​العطاءات المرجح بنسبة 3.96 في المائة ومعدل القسيمة الموحد النهائي عند 3.97 في المائة.

وكان أدنى عرض لمدة ثلاث سنوات 3.62 في المائة، مع متوسط ​​العطاءات المرجح بنسبة 3.66 في المائة ومعدل القسيمة الموحد النهائي عند 3.70 في المائة.

وقالت وزارة المالية، وهي جهة إصدار بيع الديون، إن صكوك T-S ستصدر أولاً على شريحتين وثلاث وخمس سنوات، تليها صكوك لمدة 10 سنوات في تاريخ لاحق. وقالت وزارة المالية إن صكوك T- مقومة بالدرهم لتطوير سوق ديون السندات المحلية ودعم منحنى العائد على المدى المتوسط.

عملت الوزارة والمصرف المركزي لدولة الإمارات العربية المتحدة مع الهيئات الحكومية والهيئات المالية الدولية لضمان اتباع أفضل الممارسات عند هيكلة T-Sukuk. إن إطلاق حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة لصكوك T- مقومة بالدرهم، يعد خطوة مهمة لأنه عامل تمكين رئيسي لتطوير سوق رأس المال المحلي الناشئ للديون، كما يدعم مبادرات تنويع التمويل والنظام البيئي للتمويل الإسلامي في دولة الإمارات العربية المتحدة. قال بشار الناطور، الرئيس العالمي للتمويل الإسلامي في وكالة فيتش للتصنيف الائتماني.

وقام كل من بنك أبو ظبي الإسلامي وبنك دبي الإسلامي وبنك أبو ظبي التجاري وبنك الإمارات دبي الوطني وبنك أبو ظبي الأول وبنك إتش إس بي سي والمشرق وستاندرد تشارترد بترتيب بيع الديون.

بيع الديون بالدرهم الإماراتي

في غضون ذلك، جمع الإمارات الإسلامي مليار درهم من إصداره الافتتاحي للصكوك المقومة بالدرهم في فبراير.

جاء بيع صكوك البنك المتوافق مع الشريعة الإسلامية في أعقاب إنشاء منحنى عائد الدرهم متوسط ​​الأجل بوزارة المالية وجاء في أعقاب بيع بنك الإمارات دبي الوطني لسندات بقيمة مليار درهم في يناير.

لمتابعة احدث الوظائف تابعنا على جروب الفيسبوك من هناااا

وقال الناطور إن من المتوقع أن يساعد إصدار صكوك T في بناء منحنى العائد المحلي وتوفير مرجع لتسعير السندات والصكوك ومنتجات القروض بالدرهم.

بالنسبة للمستثمرين المحليين والإقليميين والدوليين، فإن توفر الصكوك والسندات بالدرهم سيساعد في توسيع خياراتهم الاستثمارية. كما يمكن أن يسمح للمستثمرين بالوصول إلى جهات إصدار محلية أصغر أو ذات تصنيف منخفض غير قادرة على إصدار سندات في السوق الدولية.

ظهرت الإمارات العربية المتحدة لأول مرة في أسواق الديون الرأسمالية في أكتوبر 2021 لجمع 4 مليارات دولار. لم تصدر الإمارات أي سندات على المستوى الاتحادي، لكن الإمارات السبع في الدولة فعلت ذلك، وعلى الأخص أبو ظبي ودبي.

وقالت الوزارة في ذلك الوقت إن حزمة السندات، المقومة بالدولار الأمريكي، تضمنت شرائح تقليدية مدتها 10 سنوات و20 عامًا وسندات فورموزا مدرجة في قائمة مزدوجة لمدة 40 عامًا.

المصدر: gulfbusiness

شاهد ايضا:

شركات توظيف ابوظبي

الراتب المناسب للعيش في دبي

رواتب طيران الامارات

مواصلات الشارقة

رواتب المهندسين في الامارات

تسهيل الشارقة

وظائف كارفور الامارات | وظائف كارفور الامارات اون لاين

وظائف لعمر 16 سنة في الإمارات

وظائف شركات الأمن في الامارات

رواتب أكاديمية ربدان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *