أخبار

تصل طاقة وحدة البركة 1 في الإمارات إلى 100٪ مع اقترابها من العمليات التجارية ومن المقرر أن تبدأ أوائل عام 2021

أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية (ENEC) أن شركة نواة للطاقة النووية التابعة لها، وهي شركة التشغيل والصيانة التابعة لها، قد نجحت في تحقيق 100٪ من طاقة المفاعل المصنفة للوحدة الأولى من محطة براكة للطاقة النووية. هذا الإنجاز الرئيسي يجعل مصنع البركة أقرب خطوة من بدء العمليات التجارية، المقرر إجراؤها في أوائل عام 2021.

تعني الطاقة بنسبة مائة بالمائة أن الوحدة الأولى تولد 1400 ميجاوات من الكهرباء من مولد واحد متصل بشبكة الإمارات العربية المتحدة. يجعل هذا الإنجاز مولد الوحدة الأولى أكبر مصدر منفرد للكهرباء في دولة الإمارات العربية المتحدة.

تعتبر محطة براكة للطاقة النووية أكبر مصدر للكهرباء النظيفة الأساسية في الدولة، وهي قادرة على توفير طاقة ثابتة وموثوقة بطريقة مستدامة على مدار الساعة. يعمل هذا الإنجاز الكبير على تسريع إزالة الكربون عن قطاع الطاقة في الإمارات العربية المتحدة، مع دعم تنويع محفظة الطاقة في الدولة أثناء انتقالها إلى مصادر كهرباء أنظف.

ويأتي هذا الإنجاز بعد فترة وجيزة من احتفال دولة الإمارات العربية المتحدة باليوم الوطني التاسع والأربعين، مما يوفر مثالًا قويًا على تقدم الدولة حيث تواصل تقدمها نحو مستقبل مستدام، ونظيف، وآمن ومزدهر. بينما تتطلع الأمة نحو الخمسين عامًا القادمة من الإنجازات، ستولد محطة البركة ما يصل إلى 25 في المائة من الكهرباء في البلاد، بينما تعمل أيضًا كمحفز لمستقبل الكربون النظيف للأمة.

وقال محمد إبراهيم الحمادي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية: “نحن فخورون بالوفاء بالتزامنا بدعم نمو دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال توفير كهرباء آمنة ونظيفة ووفيرة. وتمثل الوحدة الأولى حقبة جديدة لقطاع الطاقة ومستقبل اقتصاد الكربون النظيف للأمة، حيث يتم الآن توليد أكبر مصدر للكهرباء دون أي انبعاثات. أنا فخور بمواطنينا الإماراتيين الموهوبين، الذين يعملون جنبًا إلى جنب مع الخبراء الدوليين الذين يعملون على توصيل هذه الكهرباء النظيفة للأمة، بما يتماشى مع أعلى معايير السلامة والأمن والجودة “.

نواة هي المسؤولة عن تشغيل الوحدة 1 وكانت مسؤولة عن رفع مستويات الطاقة بشكل آمن وثابت منذ أن بدأت عملية بدء التشغيل في يوليو، والاتصال بالشبكة في أغسطس.

يعد الوصول إلى الطاقة بنسبة 100 في المائة أحد الخطوات النهائية لمرحلة اختبار صعود الطاقة (PAT) من عملية بدء تشغيل الوحدة الأولى. سيجري المشغلون النوويون ذوو المهارات العالية والمعتمدون في نواة سلسلة من الاختبارات قبل إغلاق المفاعل بأمان لأسفل استعدادًا لعملية Check Outage. خلال هذه الفترة، سيتم فحص أنظمة الوحدة 1 بعناية، وسيتم إجراء أي صيانة مخططة أو تصحيحية للحفاظ على سلامتها وموثوقيتها وكفاءتها قبل بدء العمليات التجارية.

وقال على الحمادي، الرئيس التنفيذي لشركة نواة: “هذا إنجاز رئيسي لدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث إننا نعمل بأمان من خلال عملية بدء تشغيل الوحدة الأولى من محطة براكة. وقد نجحنا في الوصول إلى 100٪ من قدرة الطاقة المقدرة في بطريقة آمنة وخاضعة للرقابة، يضطلع بها المشغلون النوويون المدربون تدريباً عالياً والمعتمدون لدينا، يوضح التزامنا بعمليات آمنة ومستدامة ونحن نتقدم الآن نحو أنشطة الصيانة النهائية لدينا والاستعداد للعمليات التجارية في عام 2021. “

تُشرف الهيئة الاتحادية للرقابة النووية (FANR) على اختبار صعود الطاقة للوحدة الأولى، والتي أجرت 287 عملية تفتيش منذ بدء تطوير براكة. تم إجراء هذه المراجعات المستقلة جنبًا إلى جنب مع أكثر من 40 تقييمًا واستعراضًا للأقران من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والوكالة الدولية للطاقة الذرية، والرابطة العالمية لمشغلي الطاقة النووية، WANO.

يعد هذا معلما هاما للأداء التجاري لمصنع البركة. وقعت شركة بركة ونة، الشركة التابعة لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية والمسؤولة عن الأنشطة المالية والتجارية لمشروع البركة، اتفاقية شراء الطاقة، PPA، مع شركة الإمارات للماء والكهرباء، EWEC، في عام 2016 لشراء جميع الكهرباء المولدة في المحطة من أجل 60 سنة القادمة. تغذي الكهرباء المنتجة في البركة الشبكة الوطنية بنفس الطريقة التي تغذي بها محطات الطاقة الأخرى، وتتدفق إلى المنازل والشركات في جميع أنحاء البلاد.

تم تحقيق هذا الإنجاز بأمان على الرغم من تحديات COVID-19. منذ بداية الوباء العالمي، عملت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية والشركات التابعة لها، شركة نواه وبركة ونة، جنبًا إلى جنب مع الشركات التي تشكل فريق كوريا، معًا بشكل وثيق، بما يتماشى مع جميع إرشادات الهيئة الصحية الوطنية والمحلية، لضمان أعلى معايير الصحة والسلامة. يتم الحفاظ على السلامة لأولئك الذين يعملون في المشروع. تم تفعيل خطط استمرارية الأعمال القوية لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية ونوح، جنبًا إلى جنب مع تدابير الوقاية من كوفيد -19 الشاملة وإدارتها، بما في ذلك التحكم في الوصول والاختبارات الصارمة وأخذ عينات مياه الصرف لدعم الصحة والرفاهية.

لمتابعة احدث الوظائف تابعنا على جروب الفيسبوك من هناااا

تعتبر محطة البركة للطاقة النووية، الواقعة في منطقة الظفرة بإمارة أبو ظبي، واحدة من أكبر مشاريع البناء الجديدة للطاقة النووية في العالم، حيث تضم أربع وحدات APR-1400. بدأ بناء المصنع في عام 2012 واستمر في التقدم باطراد منذ ذلك الحين. وصل بناء الوحدتين 3 و4 إلى المراحل النهائية حيث اكتمل 93 في المائة و87 في المائة على التوالي، مستفيدين من الخبرة والدروس المستفادة أثناء بناء الوحدتين 1 و2، في حين أن إنشاء محطة البركة ككل الآن أكثر من 95 بالمائة اكتمل.

بمجرد تشغيل المفاعلات الأربعة، ستوفر محطة براكة كهرباء نظيفة وفعالة وموثوقة لشبكة الإمارات العربية المتحدة لعقود قادمة، مما يوفر حوالي 25 في المائة من كهرباء الدولة ويمنع إطلاق ما يصل إلى 21 مليون طن من انبعاثات الكربون سنويًا – ما يعادل إزالة 3.2 مليون سيارة من الطرق كل عام.

المصدر: khaleejtimes

شاهد المزيد:

شركات توظيف ابوظبي

تسهيل الشارقة

رواتب أكاديمية ربدان

وظائف عند شيوخ الإمارات

مواصلات الشارقة

رواتب التمريض في الامارات

وظائف كارفور الامارات | وظائف كارفور الامارات اون لاين

رواتب حراس الأمن في الامارات

كم راتب مدرس اللغة العربية في الامارات

وظائف سائقين في مطار أبوظبي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *